.:: جريدة طنجة  نيوز News::.
آخر الأخبار

التجاري وفا بنك تطلع زبنائها بوكالة "بتهوفن" بطنجة على فضاءات الخدمات البنكية الحرة

التجاري وفا بنك تطلع زبنائها بوكالة "بتهوفن" بطنجة على فضاءات الخدمات البنكية الحرة

جريدة طنجة ـ لمياء السلاوي

نظمت مجموعة التجاري وفا بنك، مساء الثلاثاء 25 شتنبر الجاري بطنجة، بوكالتها" بتهوفن"، و التي تتوفر على فضاء للخدمات البنكية الحرة، لقاءا تواصليا لاطلاع زبنائها على الخدمات الجديدة المعروضة في هذه الفضاءات، سيرا على سياسة القرب التي اختارها بنك التجاري وفابنك منذ مدة. 

وتم استخدام فضاءات الخدمات البنكية الحرة بطنجة منذ سنة 2017، وذلك لتشجيع الزبناء وغير الزبناء على استعمال هذه الخدمات، و مساعدتهم على التكيف معها بسهولة، حيث تم وضع موجه تابع للوكالة البنكية رهن إشارتهم طيلة أيام العمل بالوكالة، وتتميز هذه الفضاءات الآمنة بمواقيت عمل موسعة ومرنة طيلة أيام الأسبوع، حيث تعرض خدمات متنوعة من قبيلإيداع النقود، إيداع الشيك وعمليات الصرفى المتنوعة.

وفي هذا الاطار، أوضح محمد السقاط مدير الشبابيك الأوتوماتيكية بمجموعة التجاري وفا بنك، أن هذه الأخيرة تواصل منذ سنة 2017 تطوير عرضها من الخدمات البنكية عن بعد وتجهز أهم فروعها البنكية بفضاءات تعرض الخدمات البنكية الحرة على زبنائها، وأضاف السقاط في تصريح ل"جريدة طنجة"، أنه إلى حدود اليوم يجري العمل في 50 فضاء للخدمات البنكية الحرة في 20 مدينة بالمملكة، مشيرا إلى أن هذه الفضاءات الجديدة  للخدمات البنكية الحرة سيصل عددها إلى 100 فضاء مع متم سنة 2018، مما يعزز موقع التجاري وفا بنك كمجموعة بنكية مبتكرة من خلال نجاحها في برنامج التحول الرقمي ورفع رهان حداثة الخدمات على نطاق واسع في ربوع المغرب.

وكان الخبراء الماليون والمعلوماتيون لمجموعة التجاري وفا بنك، ابتكروا خدمات جديدة ستسهل وصول الزبناء للمعلومات الحسابية الشخصية كما ستساعدهم في تدبير التزاماتهم المالية بكل سلاسة، من ضمنها Attijari Mobile، التطبيق النقال، وهي خدمات حرة بنكية عبر الشبابيك الأوتوماتيكية التي تقدم مجموعة من الخدمات للزبناء ولغير الزبناء لدى البنك، مركز العلاقات مع الزبناء الذي يعتبر موردا هاما للمعلومات ولخدمة بعض العمليات الجارية.





رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://www.lejournaldetangernews.com/news6769.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة 0
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.