.:: جريدة طنجة  نيوز News::.
آخر الأخبار

تدشين أول ضيعة إيكولوجية بثانوية القصر الصغير

تدشين أول ضيعة إيكولوجية  بثانوية القصر الصغير

جريدة طنجة ـ زهراء بن سليمان

استضافت ثانوية القصر الصغير صباح يوم الأربعاء الجاري، حفل تدشين ضيعة بيداغوجية وإيكولوجية، على هامش افتتاح قاعة متعددة الوسائط بنفس المؤسسة، وذلك بحضور مدير المؤسسة، والكاتب العام لوكالة إنعاش وتنمية الشمال منير البويسفي، وشركاء هذا الإنجاز الذي اعتبر الأول في إقليم فحص ـ أنجرة.
وتعتبر هذه الضيعة قيمة مضافة لتلاميذ وتلميذات المؤسسة فيما يتعلق بشعبة علوم الحياة والأرض، كما تهدف إلى إكسابهم خبرة في زرع النباتات والخضروات والإشراف على نموها ومعالجتها ونقلها وتصديرها.
وتم، بالمناسبة، افتتاح قاعة متعددة الوسائط، التي تشمل جناح الإعلاميات، ومكتبة، وتهدف إلى تطوير مهارات وقدرات تلاميذ وتلميذات المؤسسة في المجالين الثقافي والإلكتروني.
وتم إنجاز هذا المشروع من طرف فيدرالية جمعية آباء وأمهات وأولياء التلاميذ بإقليم الفحص، وعمالة الفحص ـ أنجرة، ومديرية وزارة التربية والتكوين لإقليم فحص ـ أنجرة، وكذا شركة "سابيك" السعودية للصناعات الأساسية، التي تعتبر من الشركات العالمية الرائدة في صناعة الكيماويات المتخصصة، والبلاستيكيات المبتكرة، والأسمدة، والمعادن، وتهدف إلى إنجاز ودعم مشاريع بيئية، كما أنها سبق ودعمت مشروع جمعية التوحد بالرباط، وهي أيضا، واحدة من مدعمي المشاريع الثلاثة بالثانوية المذكورة (ضيعة إيكولوجية، قاعة متعددة الوسائط، مرافق صحية). ووكالة إنعاش وتنمية الشمال، التي تهدف إلى تطوير وتحسين ظروف عيش السكان، من خلال إنجاز برامج تنموية اقتصادية واجتماعية مندمجة، وتثمين المبادرات المحلية للتنمية عبر دعمها تقنيا وماليا.
وقد صرح الملحق الثقافي السعودي في المغرب الأستاذ «مساعد بن أحمد الجراح"، أن هذا المشروع هو بداية مشاريع تعليمية وثقافية سوف يتم إنجازها بمختلف جهات المملكة، في إطار التعاون المشترك في مجال المؤسسات التعليمية.
وللإشارة، فإنه لوحظ غياب رئيس جماعة القصر الصغير البرلماني المعروف، عن هذا الحفل الذي حظي باهتمام كبير من طرف المسؤولين المحليين والجهويين وتضاربت الأقوال بشأن غيابه المثير والذي لم يصعب على العارفين الوصول إلى أسبابه ولو أن الرأي الغالب ذهب في اتجاه القول بتخليه واجب إكرام وفادة ضيوف القصر الصغير، وعن القيام بواجبه النيابي والسياسي والأخلاقي وبمسؤولياته إزاء النشء الجديد الذي تتضافر الجهود لتوفير كل ما يمكنه من أن يحقق ذاته عبر توسيع ظروف التعليم والمعرفة أمامه.
وكان ملفتا حضور المديرة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، والأستاذ مساعد الجراح الملحق الثقافي، ممثلا عن سفارة المملكة العربية السعودية بالرباط، والمدير العام لمؤسسة طنجة المتوسط، السيد جمال ميكو، والكاتب العام لعمالة فحص أنجرة ورئيس دائرة المنطقة، وشخصيات أخرى مدنية وعسكرية، أضفى على هذا الاحتفال رونقا بهيجا وغطى، بالكامل، على الغياب المؤسف للرئيس الغائب.




رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://www.lejournaldetangernews.com/news6597.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة 0
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.